30‏/06‏/2012

البحرين: القبض على متهم ضمن مجموعة خارجة على القانون استهدفت قوات الشرطة بزجاجات المولوتوف الحارقة

 


صرح نايف يوسف رئيس النيابة الكلية بأن النيابة العامة قد تلقت بلاغاً بقيام مجموعة من الخارجين على القانون بمنطقة الدير بتاريخ 7/4/ 2012 ، بالتجمهر بمدخل القرية وإغلاق الطرق بحاويات القمامة وجذوع الأشجار، كما قاموا بإلقاء زجاجات المولتوف الحارقة على قوات الشرطة ، مما أدى إلى إصابة أحد أفراد الشرطة ،
وأثناء تمشيط مدخل القرية تم العثور على عدد عشرة فوارغ لطلقات ذخيرة ، وبتكثيف التحريات حول تلك الواقعة للوصول لأشخاص مرتكبيها والغرض من ارتكابها ، فقد أسفرت التحريات عن أن المتهم محمد ميرزا أحمد وآخر معه من ضمن المشاركين في تلك الواقعة بقصد إحداث أكبر ضرر بقوات الشرطة وقتلهم أو إصاباتهم، وبتاريخ 27/6/2012 تم القبض على المتهم المذكور والذي حاول الهرب مما أدى إلى سقوطه أرضا وإصابته ببعض الإصابات البسيطة تم إخضاعه على إثرها للرعاية الطبية ، كما تم إعلام ذويه بظروف القبض عليه حال استعلامهم عنه، وتم ضبط عدد ألتي تصوير( كاميرا) وجهاز لاب توب وكمام، وبتاريخ اليوم 30/ 6/ 2012 باشرت النيابة العامة التحقيق مع المتهم وتبين لها وجود أثار لبعض الإصابات البسيطة به باليدين والقدمين والكتف ، قرر المتهم أنه وأثناء القبض عليه حاول الهروب من قوات الشرطة عن طريق القفز على بعض المنازل،
إلا أنه سقط من على سور إحداها، مما أدى لإصابته ، وبسؤاله عما هو منسوب إليه اعترف تفصيلياً بارتكابه الواقعة بناء على اتفاقه مع متهم أخر تعرف عليه أثناء اعتقاله في فترة لاحقة ، وأنه كان يتولى الدعوة للعديد من التجمهرات عن طريق أحد برامج التواصل بهاتفه النقال ، وقد ثبت من خلال معاينة هاتفه إرساله العديد من الرسائل النصية بتواريخ مختلفة للدعوة إلى مسيرات وتجمهرات وإعلامهم بمواعيدها وأماكن انطلاقها ، وقد وجهت له النيابة العامة اتهامات بالشروع في قتل أفراد الشرطة ، وحيازة المولتوف ، والاشتراك في تجمهر غير مرخص به ، وأمرت بحبسه احتياطياً على ذمة التحقيق ، وعرضه على الطبيب الشرعي لتوقيع الكشف الطبي عليه وتفريغ محتويات الأجهزة المضبوطة معه ، وضبط وإحضار المتهم الهارب ، هذا وما زالت التحقيقات جارية في تلك القضية.

المصدر

المقاومة الوطنية الأحوازية: سقوط شهید في اشتباك مسلح مع قوات الاحتلال الفارسي

 
أعلنت مصادر المقاومة الوطنية الأحوازية عن قيام مجموعة أحوازية مسلحة باقتحام معسكر تابع لقوات الأمن الفارسية في مدينة العميدية صباح يوم الثلاثاء 26-6-2012 والاشتباك مع هذه القوات المحتلة، مما أسفرت عن استشهاد أحد المقاومين وسقوط عدد من القتلى والجرحى بين صفوف قوات الاحتلال الفارسي.
وأضافت مصادرنا إن المجموعة الأحوازية أستطاعت الانسحاب من مكان الاشتباك مع الأمن وأتجهت نحو مدينة رامز، إلا أن هذه المجموعة صادفت في طريقها سيطرة لقوات الحرس الثوري من ضمن القوات الكبيرة التي استنفرها العدو المحتل لقطع الطريق على المقاومين، مما دفع هذه المجموعة للمواجهة البطولية مع قوات الحرس الثوري المتواجدة في تلك السيطرة، وأستمرت المعركة لساعات جرح فيها أربعة من قوات الاحتلال وأحد المقاومين واستنفدت المجموعة المقاومة ذخيرتها وهو ما مكن قوات الاحتلال الفارسي من أسرهم.
وبعد أن تمكنت قوات الاحتلال الفارسي من أسر المقاومين، وجه ضابط الأمن الفارسي مسدسه لرأس الأسير سيدعناية بن سيدحسن وهو مكبل اليدين وأطلق نار حقده المجوسي عليه وأرداه قتيلا، وبهذه الجريمة النكراء التي يندى لها جبين الإنسانية نفذ الاحتلال الفارسي حكم الإعدام الميداني الوحشي مباشرة لهذا الأسير الأحوازي أمام أعين جنود وضباط الاحتلال ورفيق الشهيد الذي كان ينزف نتيجة اصابته.
يذكر ان الشهيد عناية يبلغ من العمر 26 عاما وهو من سكان مدينة الأحواز العاصمة –طريق المجد- كوت سيد سلطان متزوج و له طفلان.

دبابة "تي – 90 أم أس"

دبابة

شهد ميدان "ستاراتيل " للرماية بمدينة نيجني تاجيل الروسية في 9 سبتمبر/أيلول عام 2011 عرض دبابة "تي – 90 أم أس" الحديثة التي تعد نموذجا مطورا لدبابة "تي – 90" ، وذلك في إطار معرض "ريا" الدولي للاسلحة .
ومن أهم مكونات عملية تطوير الدبابة استبدال البرج القديم بمودول قتالي يزود بمنظومة حديثة للتحكم في الرمي وآلة جديدة للتعمير ومدفع جديد إلى جانب رشاشات متحكم فيها عن بعد. وأولى المصممون اهتماما خاصا بتحسين قدرات القائد على قيادة الدبابة وإدارة الرمي ليلا ونهارا. وهناك مجمع اوتوماتيكي مبرمج حديث، من شأنه ضمان تبيان الموقف وتحليله بشكل تام. كما تزود الدبابة بمولد كهربائي يكمن هدفه الرئيسي في الحد من إمكانيات اكتشاف الدبابة من قبل العدو في مجال الموجات تحت الحمراء. ومن المبتكرات المستخدمة في الدبابة منظومة جديدة للحماية الدينامية من شأنها تضليل انظمة التوجيه الليزري المعادية للصواريخ المضادة للدبابات
مواصفات رئيسية للدبابة:
الطاقم 3 أفراد
الوزن القتالي 48 طنا
المدفع 125 مم
كمية الذخائر 40 طلقة
طول الدبابة مع المدفع 9535 مم
عرض الدبابة 3460 مم
الرشاش المزدوج عيار 7.62 مم
الرشاش م/ط عيار 7.62 مم
قدرة المحرك 1130 حصان
السرعة القصوى على الأوتوستراد 60 كم في الساعة
احتياطي الحركة على الأوتوستراد 500 كم
سعة خزانات الوقود 1200 لتر + 400 لتر

مروحيات امريكية لقطر ب 2.5 مليار دولار


قالت وكالة التعاون الأمني والدفاعي التابعة لوزارة الدفاع الأمريكية، إن قطر تسعى للحصول على مروحيات عسكرية من طراز (سيكورسكي) من الولايات المتحدة ضمن صفقة قيمتها 2.5 مليار دولار.

وذكرت الوكالة في إشعار للكونغرس أن حزمة المروحيات المؤلفة من 22 مروحية (سيكورسكي)، وقطع غيار ومعدات أخرى ذات الصلة، تبلغ قيمتها 2.5 مليار دولار.

وقالت إن "حصول قطر على هذه المروحيات.. ستوفر قابلية للتشغيل المشترك مع القوات الأمريكية ومنافع للتدريب وعمليات مستقبلية ممكنة لدعم أهداف أمنية إقليمية مشتركة".

وأضافت أن قطر "شريك إستراتيجي في المحافظة على الإستقرار في المنطقة".

المصدر


تركيا تعلن حالة التأهب القصوى وتنشر صواريخا على الحدود مع سورية

رئيس الحكومة التركية رجب طيب أردوغان ورئيس هيئة الأركان العامة التركية الفريق الأول الركن نجدت أوزال

نصبت تركيا منصات صواريخ متوسطة المدى على حدودها مع سورية، في خطوة تلت إعلانها حالة التأهب القصوى. وفيما جددت أنقرة استعدادها للرد على من يهدد أمنها، قلل قادة الدفاع الأميركيون من أهمية إرسال تركيا لقوات ومركبات عسكرية تجاه حدودها مع سورية. وتقول أنقرة إن هذه الخطوة اتخذت لمواجهة أيّ انتهاك من الجانب السوري للأجواء والأراضي التركية.
وقد نصبت تركيا بمحاذاة الحدود مع سورية منصّات صواريخ أرض/جوّ متوسّطة المدى. وجاءت هذه التطورات بعد إسقاط الجيش السوري النظامي طائرة حربية تركية فوق البحر الأبيض المتوسّط يوم الجمعة الماضي.
وأكد رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان أن أنقرة لن تتردد في التصدي لكل من يظلم شعبه ويعتدي على الدول المجاورة. وأضاف -في كلمة أمام أنصار حزبه في مدينة أرزروم- أن الرد التركي سيكون قوياً إذا استهدفت حدود بلاده.
وفي هذه الأثناء، قلل قادة الدفاع الأميركيون الجمعة من أهمية إرسال تركيا لقوات ومركبات عسكرية تجاه حدودها مع سورية، قائلين إن هذه التحركات لا تهدف -على ما يبدو- لتصعيد التوتر مع الرئيس السوري بشار الأسد، وفق ما نقلته وكالة "رويترز" للأنباء.
وأشار وزير الدفاع الأميركي ليون بانيتا إلى أن تركيا تحتفظ بقوات على امتداد الحدود. وقال بانيتا للصحفيين في وزارة الدفاع الأميركية "لا أود أن أستنتج الكثير من التحركات التي نشرت أخبارها في الصحف".
ومن جهته، قال رئيس هيئة الأركان الأميركية المشتركة الجنرال مارتن ديمبسي "لا أفسر ذلك بأنه استفزاز بأي حال". وأضاف ديمبسي -الذي تحدث في الآونة الأخيرة مع نظيره التركي الجنرال نجدت أوزيل- "ربما يتعين عليكم أن تسألوا الأتراك، لقد سألتهم وهم لا يسعون لأن يكونوا استفزازيين".
وفي تعليق على حديثه مع أوزيل، قال ديمبسي "إنه يتخذ موقفا موزونا جدا بالنسبة لهذا الحادث، ومن ثم فإنني وهو على اتصال".
وتفقد قادة أتراك الجمعة بطاريات صواريخ نشرت على الحدود، في خطوة فسرت بأنها تحذير للأسد بعد إسقاط الطائرة التركية يوم الجمعة الماضي. ووصف مسؤول تركي الخميس هذه الخطوة بأنها إجراء وقائي بعد أن أسقطت الدفاعات الجوية السورية طائرة حربية تركية قبل أسبوع.
وكان مجلس الأمن التركي قد توعد -في اجتماع له الخميس- بأن رد أنقرة على إسقاط سورية طائرتها الاستطلاعية سيكون حازما وفي إطار القانون الدولي، في حين نقلت وسائل إعلام أن مركبات عسكرية تركية تحركت صوب الحدود السورية.
واعتبر المجلس -الذي يضم كبار المسؤولين العسكريين والمدنيين- الحادث "عملا عدائيا"، وأوضح أنه بحث القضية تفصيليا، وأن أنقرة ستتحرك "بحزم مع احتفاظها بكل حقوقها في إطار القانون الدولي".
وكان أردوغان قد وصف سورية بأنها تشكل "تهديدا واضحا ووشيكا"، وتوعدها برد عسكري قاس على أي انتهاك حدودي. وقال -في كلمة ألقاها أمام برلمان بلاده الثلاثاء- إن الطائرة التركية "لم تكن مسلحة، ولم تخف هويتها ولو كانت هناك نوايا عدوانية لأخفتها، ورغم أنها اخترقت المجال الجوي السوري لوقت قليل جدا فإنها غادرته بعد تنبيهها من المركز".

روسيا وفرنسا تضعان نموذجا مشتركا لآلية مدرعة


تعد روسيا وفرنسا لوضع نموذج لآلية مدرعة ستعرض خلال عام ونصف عام، حسب ما أعلن الجمعة مساعد مدير مؤسسة روسوبوروناكسبورت العامة المكلفة بتصدير الأسلحة.
ونقلت وكالة أنباء ريا نوفوستي عن ايغور سيفاستيانوف قوله "لدينا مشروع تحت إشراف مجموعة روسية-فرنسية حول القوات البرية أقوده شخصيا. حاليا نطور مدرعة وفقا لأسس فرنسية ستكون مجهزة بأسلحة روسية وبرج روسي"، وأوضح أن هذه الآلية ستعرض "في مستقبل قريب، خلال عام ونصف عام"، وأشار إلى أن فرنسا مهتمة أيضا بتطوير مدرعة مع روسيا بهدف تصديرها إلى دول أخرى بحسب الوكالة الروسية.

وفد كويتي يبحث في واشنطن سبل إطلاق سراح المحتجزين الكويتيين في غوانتانامو


قال سفير دولة الكويت في واشنطن الشيخ سالم عبدالله الجابر الصباح ان وفدا كويتيا اجتمع في مباحثات رسمية مع الجانب الأمريكي حول مصير المحتجزين الكويتيين في غوانتانامو حيث تمت مناقشة واستعراض الطرق الكفيلة بالإسراع بإطلاق سراحهما.
وأضاف الشيخ سالم الجابر في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) ان هذا الاجتماع هو استكمال لسلسلة من الاجتماعات تمت بين الجانبين الكويتي والأمريكي حول هذا الملف والتي تأتي بتوجيهات سامية من حضرة صاحب السمو أمير البلاد حفظه الله ورعاه لإيجاد حل يضمن عودة المحتجزين إلى الكويت في أسرع وقت ممكن.
وأكد ان ملف المحتجزين الكويتيين في غوانتانامو لطالما كان على رأس أولويات القيادة السياسية الكويتية ضمن إطار العلاقات الثنائية بين دولة الكويت والولايات المتحدة الأمريكية وقد سبق أن تسلمت دولة الكويت عشرة من مواطنيها كانوا محتجزين في غوانتانامو وتبقى اثنان فقط.
واوضح أن جولة ثانية من المباحثات ستعقد خلال الأسابيع القادمة لاستكمال المباحثات في هذا الشأن.
وضم الوفد الكويتي مسؤولين من وزارتي الخارجية والداخلية والنيابة العامة والتقى أعضاء الوفد بنظرائهم من الجانب الأمريكي وعلى مدى يومين كما شارك في جانب من الاجتماعات عبدالرحمن الهارون المحامي المكلف بالدفاع عن المحتجزين الكويتيين في غوانتانامو.

أمريكا تسقط الاتهامات الموجهة لكويتي في معتقل جوانتانامو

سجن عوانتانامو

أسقطت وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون" الجمعة، اتهامات موجهة لسجين كويتي في غوانتانامو وصرح مسئول أمريكي بأن الولايات المتحدة والكويت تجريان محادثات بشأن إمكانية إعادة آخر مواطنين كويتيين محتجزين هناك إلى الكويت.
وأدان مجلس الأمة الكويتي استمرار سجن مواطنيه فايز الكندري وفوزي العودة في قاعدة غوانتانامو العسكرية الأمريكية في كوبا منذ أكثر من عشر سنوات.
وقالت وكالة الأنباء الكويتية الجمعة: "إن وفدا كويتيا عقد محادثات مع مسئولين أمريكيين بغرض إعادتهما".
ونقلت الوكالة عن السفير الكويتي في واشنطن سالم عبد الله جابر الصباح قوله: "إن من المتوقع إجراء مزيد من المحادثات خلال الاسابيع القادمة".
واتهم المدعون في غوانتانامو الكندري في 2008 بالتآمر مع القاعدة وتقديم الدعم المادي للإرهاب.
وزعم المدعون انه كان مستشارا لبن لادن في أفغانستان وانه قام بصنع أشرطة تجنيد للقاعدة وانه كان مدربا في معسكر تدريب في افغانستان من يونيو حزيران إلى ديسمبر كانون الاول 2001.
وأكد مسئول أمريكي رفيع أن وفدا كويتيا زار واشنطن في الآونة الأخيرة لبحث هذه المسألة ولكنه أشار إلى أن المحادثات ستكون طويلة وصعبة.
وأضاف المسئول الذي تحدث شريطة عدم نشر اسمه "يوجد عدد كبير من العقبات وهذه ستكون عملية طويلة وصعبة، ندرك انهم يريدون عودتهما. وبسبب القيود القانونية ووجهة نظرنا بشان هؤلاء الأشخاص ستكون تلك عملية طويلة وصعبة".
وفي عام 2008 اتهم مدعو غوانتانامو الكندري بالتآمر مع القاعدة وتوفير دعم مادي للارهاب، وزعموا أنه كان مستشارا لأسامة بن لادن في أفغانستان وانه سجل أشرطة للتجنيد للقاعدة وانه كان مدربا في معسكر للتدريب في افغانستان من يونيو حزيران الى ديسمبر كانون الاول 2001.
ولم تحل هذه الاتهامات للقضاء مطلقا. واسقط الاميرال المتقاعد بروس ماكدونالد المعين من البنتاغون للاشراف على محكمة جرائم الحرب في جوانتانامو التهم يوم الجمعة دون ابداء اسباب.
وقال المتحدث باسم البنتاغون اللفتنانت كولونيل تود بريسيل: "إن التهم وجهت وفقا لقانون صدر عام 2006 وتم تعديله عام 2009".
وأضاف بريسيل: "بسبب التغيير في القانون واجب التطبيق من المهم أن يعيد الادعاء تقييم الدعوى. وفي وقت ما في المستقبل من الممكن ان يقرر الادعاء اتهامه وفقا لقانون عام 2009".
ونفى الكندري الذي يبلغ من العمر في الوقت الحالي 37 أن يكون قد التقى ببن لادن في حياته أو أن يكون قد زار اي معسكر للتدريب وقال انه كان في افغانستان يعمل لحساب جهة خيرية، أما العودة "35 عاما" فلم توجه له أي اتهامات.
وتزعم الوثائق العسكرية الأمريكية انه كان ينتمي إلى القاعدة وطالبان وكان يحمل بندقية كلاشنكوف ايه.كيه-47 عندما قبضت عليه السلطات الباكستانية أثناء محاولته مغادرة أفغانستان عبر جبال تورا بورا في نوفمبر تشرين الثاني 2001.
وقال العودة للجنة مراجعة في غوانتانامو: "إنه لم يعرف في حياته احدا ينتمي إلى القاعدة وانه لم يقاتل ضد احد وانه لا يمكنه ان يقتل أحدا لأنه "جبان".
ورفع كل من الكندري وعودة دعاوى في المحكمة الجزئية الامريكية ضد احتجازهما لكنهما خسرا. وكلاهما من بين 169 سجينا في غوانتانامو. واعيد عشرة كويتيين بالفعل إلى بلادهم.

مجلس الشيوخ ينجز دراسة تحدد جديد الإستراتيجية الامريكية المقبلة في الخليج

جديد الاستراتيجية الامريكية المقبلة في الخليج

أصدرت لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ الأمريكي الأسبوع الماضي دراسة من 38 صفحة بعنوان: (بناء أمن الخليج: شراكة مع مجلس التعاون الخليجي)، كان طلب رئيس اللجنة السناتور الديمقراطي "جون كيري" العام الماضي إعدادها، "لتبقى الولايات المتحدة مستعدة وقادرة على مواجهة الأحداث والتحديات القديمة والطارئة في هذه المرحلة التاريخية، التي تشهد فيها منطقة الشرق الأوسط متغيرات مضطربة ومتسارعة."

وأشارت الدراسة إلى العديد من التحديات السياسية والأمنية، ومنها التهديد الذي يشكله "برنامج إيران النووي، واستمرار التهديدات الإرهابية، وصولاً إلى الأزمة السياسية في البحرين"، بحسب الدراسة التي أكدت أن "البحرين يجب أن تبقى حليفاً استراتيجياً في مواجهة إيران."

ولمواجهة التحديات والتهديدات، قدمت الدراسة للإدارة الأمريكية الحالية، والتي ستأتي بعدها، عدداً من التوصيات منها، "تعزيز الوجود العسكري الأمريكي النوعي في الكويت، عبر خفض عدد القوات الأمريكية المتواجدة في الكويت حالياً، وهو 15 ألف جندي ليصبح 13,500 جندي ، مما يوفر لها المرونة وسرعة التحرك للرد على أي نزاع أو تطور مفاجئ، وتحديداً بعد انسحاب القوات الأمريكية من العراق، وتوتر العلاقات بين المجتمع الدولي وإيران، بسبب برنامجها النووي."

وأشارت الدراسة إلى تواجد قوات أمريكية في قطر، ودولة الإمارات العربية، والبحرين، يصل مجموع عددها في المنطقة قرابة 40 ألف جندي أمريكي. سيظلون في المنطقة إلى أمد غير محدود.

وتناولت الدراسة علاقة الولايات المتحدة بالدول الأعضاء في مجلس الدول الخليجي، مؤكدة على أنها (دول مجلس التعاون الخليجي) شريك في حفظ الأمن والاستقرار في هذه المنطقة الحيوية للعالم بأسره.

وتطرقت الدراسة إلى ما تقوم به إدارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما من عمل لتطوير وتعزيز بناء أمن منطقة الخليج، ومواجهة التهديد الإيراني وأوضحت "إنه ولفترة طويلة، ظلت كل من إيران والعراق القوى العسكرة الإقليمية في المنطقة، لكنه وفي ظل الواقع الراهن، فإن العنصر المحوري في إطار العمل لبناء أمن منطقة الخليج والحفاظ على الاستقرار فيها يكمن في تعزيز التعاون الأمني، الثنائي المشترك، بين الدول الأعضاء الست في مجلس التعاون الخليجي، وبين الولايات المتحدة، والبناء على، وتعزيز الاتفاقيات القائمة بشأن التعاون الأمني والعسكري بين الولايات المتحدة، ودول مجلس التعاون، سواء كانت اتفاقيات ثنائية، أو مشتركة."

ولبناء أمن منطقة الخليج، ذات الأهمية الاستراتيجية للولايات المتحدة والاقتصاد العالمي، بالشراكة مع دول مجلس التعاون، حددت الدراسة ثلاثة أعمدة يجب أن يقوم عليها بناء أمن المنطقة، وهي أولاً، وجود عسكري أميركي قليل، لكنه نوعي قادر على التحرك السريع، وثانياً، زيادة تقاسم العبء، تصبح دول مجلس التعاون شركاء يسهمون في بناء أمنهم الإقليمي، وبناء الاستقرار، وثالثاً، الانخراط عبر دبلوماسية ثابتة مع دول مجلس التعاون الخليجي لتحسين حقوق الانسان وأسلوب الحكم.

وحددت الدراسة عدداً من التحديات التي تواجه صانعي السياسية الأمريكية، وقدمت توصية لمواجهة ومعالجة تلك التحديات ومنها، إيجاد التوازن بين المصالح الأمنية والسعي نحو تحقيق الحريات للشعوب. فرغم أن للولايات المتحدة مصالح أمنية واقتصادية مهمة في المنطقة، فإنه يجب إلا ينظر إليها على أنها تعارض جهود الإصلاح الشعبية.

وتوصي الدراسة، بإن تستخدم الولايات المتحدة وتستفيد من موقعها الاستراتيجي ، لتكون قوة اعتدال واستقرار، وتجنب الطائفية في المنطقة، وذلك عبر الصبر والاستمرار في دعم حقوق الإنسان، مع الحرص على الا تبدو وكأنها تتدخل في الشؤون الداخلية لتلك الدول.

وتقول الدراسة "في الوقت الذي أصبح فيه مجلس التعاون الخليجي أكثر استقلالاً، ولاعباً أكثر فعالية، تبقى الولايات المتحدة حيوية لاستقرار المنطقة، يجب على الولايات المتحدة الاستمرار في السعي لتبقى جزءاً مركزياً في إطار العمل لأمن الخليج وعلى الولايات المتحدة أن تحث على تطوير مؤسسات مثل مجلس التعاون الخليجي، وجامعة الدول العربية، في الوقت الذي تسعى فيه لتعزيز العلاقات الثنائية بينها وبين دول الأعضاء في تلك المؤسسات."

وتحذر الدراسة أنه على الرغم من العائدات الهائلة من الموارد الطبيعية، النفط والغاز، وزيادة نسبة النمو الاقتصادي، خلال السنوات القليلة الماضية ، فقد "برز أمام دول مجلس التعاون التحدي المتمثل في ارتفاع نسبة البطالة، الذي قد يسبب مشاكل على المدى الطويل، ولذلك يجب أن تعمل الولايات المتحدة مع مجلس التعاون الخليجي، من أجل تحقيق الإصلاح الاقتصادي، وتنويع مصادر الدخل القومي، وتعزيز وزيادة العلاقات التجارية."

وتقر الدراسة بأن الولايات المتحدة تواجه تحدياً، يتمثل في أنه يتعين عليها اتخاذ الحيطة فيما يتعلق بتواجدها العسكري في المنطقة، "كي لا تواجه ردود فعل شعبية مضادة، وهي تحاول حماية وتأمين تدفق مصادر الطاقة الحيوية من المنطقة، وفي نفس الوقت مواجهة التهديدات الإيرانية، وضرورة تعزيز الاعتماد على قواعد عائمة لتلافي التواجد الكبير للقوات الأمريكية على الأرض في دول المنطقة."

وتقول الدراسة أنه "رغم من أن دولة الإمارات العربية المتحدة وقطر أبدتا الرغبة في العمل في إطار تحالف، إلا أن معظم دول الخليج غير قادرة بعد على تقديم دعم يذكر للولايات المتحدة في وقت الأزمات، ولذلك ينبغي ألا يتوقع زعماء الولايات المتحدة من دول الخليج أكثر من طاقاتها."

وبخصوص بيع الأسلحة الأمريكية لدول الخليج تحث الدراسة الحكومة الأمريكية بيع المزيد من الأسلحة على الرغم من أن بعض دول الخليج، تشتري الكثير من الأسلحة الأمريكية، ولكنها على استعداد لشراء المزيد من السلاح، من مصادر أخرى، مما يستوجب على الولايات المتحدة الحيلولة دون ذلك."

وتشعر الولايات المتحدة بالإحباط بسبب فتور علاقات بعض دول الخليج مع العراق، واستمرارها في التردد بشأن انفتاح كامل في علاقاتها مع العراق، تحت ذريعة أن العراق يحتفظ بعلاقات وطيدة مع إيران "وهو موقف دفع العراق لتوثيق علاقته بإيران أكثر فأكثر، ولذلك فإن على الإدارة الأمريكية أن تدعم الجهود التي من شأنها أن تعيد العراق إلى الحظيرة العربية، وانتهاز فرصة رئاسة العراق لجامعة الدول العربية خلال عام 2012، كوسيلة متوفرة لبلوغ ذلك" بحسب الدراسة .

الهند: تورط المخابرات الباكستانية في هجمات مومباي

 أبو حمزة يخرج من مستشفى بنيودلهي أمس    (رويترز)


كشفت الهند أمس عن اعتقال أهم منظمي هجمات مومباي، سعيد ظبي الدين (هندي الجنسية) المكني بأبو حمزة وأبو جندل. وأفاد بيان لوزارة الداخلية أن أبو حمزة اعتقل في 21 يونيو الجاري، واعترف بأنه مكن 10 مقاتلين ينتمون لمنظمة (لشكر طيبة) الباكستانية، التي تسمى حالياَ (جماعة الدعوة) من دخول مومباي في 26 نوفمبر 2008، ونفذوا الهجمات التي أدت لمقتل 166 شخصا. كما اعترف أن المنظمة كانت تدير الهجمات على مومباي من غرفة عمليات بمدينة كراتشي، تحت حماية المخابرات العسكرية الباكستانية، وهو ما رفضته باكستان.
إلى ذلك، أكد وزير الدفاع نويد قمر أن باكستان لن تفتح معابر وكالة خيبر المتاخمة لأفغانستان أمام القوات الأطلسية إلا بعد اعتذار خطي من الأطلسي على الغارة التي قتلت 24 جنديا باكستانيا في نوفمبر الماضي.
من جهة أخرى، قتل 7 من القوات الأفغانية و4 نساء و14 مهاجماً بينهم 4 انتحاريين بهجوم شنه مسلحون طالبانيون أمس في منطقة كامديش الجبلية، بعد عبورهم الحدود من داخل الأراضي الباكستانية على ما أكد ذلك حاكم إقليم نورستان تميم نورستاني. وقالت مصادر أمنية إن العديد من العرب والباكستانيين من عناصر القاعدة من بين ضحايا المواجهات.وفي حادث منفصل، قتل حاكم مديرية قرقين النائية بولاية جوزجان (شمال غرب البلاد) برفقة اثنين من أفراد عائلته بهجوم لطالبان الليلة قبل الماضية.

يوميات أحوازي: الأرصفة السرية في إيران .. لإرسال الأسلحة إلى الخلايا النائمة في دول الخليج


يوميات أحوازي .. عباس الكعبي
الأرصفة السرية في إيران (1)
«أرصفة سريّة تابعة للحرس الثوري وأجهزة الاستخبارات الإيرانية، لا تخضع لإشراف الحكومة والجمارك، وتستخدم لإرسال الأسلحة إلى الخلايا النائمة في دول الخليج العربي»، تصريح سابق «لعادل الأسدي» المنشق عن الدبلوماسية الإيرانية. وبعد مرور عام على تصريحات «أحمدي نجاد» حول الأرصفة السرية، كشفت أسبوعية «آسمان» الإيرانية عن وجود أكثر من 151 رصيفا نشطا غير خاضع لمراقبة الحكومة، وأكد ذلك مساعد هيئة مكافحة تهريب البضائع والعملة الصعبة. وأعلنت مؤسّسة الموانئ والملاحة الإيرانية عن وجود 212 رصيفا في كل إيران، 61 منها فقط مرخّصة.
ولا توجد إحصائية رسميّة للأرصفة الإيرانية، وتتراوح الأرقام بين 147 و 212 رصيفا، يقع معظمها في شواطئ وجزر وأخوار الأحواز المطلة على الخليج العربي، و14 في بحر قزوين و17 في بحر عُمان بإقليم «بلوشستان». وتؤكد الإحصائيات الرسمية الإيرانية أن السلع والبضائع المهرّبة عبر الأرصفة السرية تفوق قيمتها العشرين مليار دولار سنوياً، وعلى الرغم من أن الجمارك، شركة الموانئ والملاحة ووزارة الصناعة والمعادن والتجارة، تؤكد استيراد البضائع المهرّبة، إلا أنها لا تتجرأ على الإدلاء بأية تصريح حول ممرّاتها ومنافذها، بسبب هيمنة الحرس الثوري عليها عبر مختلف مؤسّساته، أهمّها مؤسّسة «خاتم الأنبياء» و«خاتم الأوصياء» الخاضعتان لإشراف الحرس.
وإضافة إلى الأرصفة السرية غير الخاضعة لمراقبة الجمارك، فإن جميع الموانئ الجوية والبحرية والبرية المراقبة، حوّل الحرس الثوري أجزاء منها إلى ممرّات سرية تابعة له لتمرير الأسلحة والمخدّرات والعناصر لخلاياه الإرهابية النائمة أو النشطة، على غرار الجسر الجوي الإيراني – السوري، لنقل الأسلحة الإيرانية الفتاكة عبر طائرات مدنية لإبادة الشعب السوري، وأكد ذلك الجيش السوري الحر ولجان التنسيق للثورة السورية.

الأرصفة السرية في إيران (2)
«الإخوة المهرّبون»، هي تسمية أطلقها «نجاد» على الحرس الثوري الإيراني، أما «الخميني»، فقال: «يسير الحرس على خطى أبا عبدالله الحسين»!، ويتساءل البعض: «هل إن أرصفة التهريب السرية في جزر جسم وقيس وخرج وميناء أبو شهر وبندر عباس في الخليج العربي وغيرها، تقع على طريق كربلاء»؟! وأكد «علي فدوي» قائد القوات البحرية للحرس أن «أهم مشروعات الحرس العسكرية تكمن في نشر القواعد البحرية على امتداد الحدود المائية». ويشرف الحرس على مؤسّسة «خاتم الأنبياء»، التي أنشئت بأمر مباشر من «خامنئي»، وتتفرّع عنها أربعة مؤسّسات هي «نوح»، «كربلاء»، «قائم»، و«كوثر».
ورغم جاذبية المسميات نظراً لاقتباسها من الموروث الإسلامي، فإن المؤسّسة وفروعها تمتهن تهريب المخدرات والبضائع والدخان والسلاح وتبييض الأموال خلال هيمنتها على معظم الأرصفة السرية، إضافة إلى كافة العقود والمشروعات الحكومية كالنفط والغاز، وكذلك العلاقات العامة والدعاية وسكك الحديد والطرقات والبناء والأنفاق والبنية التحتية بشكل عام. أما مؤسّسة «خاتم الأوصياء» التابعة للحرس الثوري، فتسيطر هي الأخرى على الموانئ الشمالية البحرية والنهرية.
وتنتشر على امتداد سواحل الخليج العربي وجزره المتناثرة، أهم الأرصفة السرية الإيرانية. ووفقاً للإحصاءات فإن 2800 سفينة تجارية إيرانية، إضافة إلى 3700 سفينة صيد تجوب مياه الخليج العربي بشكل دائم، منها تعود بالملكيّة إلى مؤسّسة «خاتم الأنبياء» وتنشط في مجال التهريب، ومنها من تعمل لصالح المسؤولين الصغار في الحرس لتهريب البضائع والمخدرات والعملة الصعبة. ورغم معرفة الجمارك بالنشاط المشبوه للسفن، إلا أنها لم تصدر أي قانون للعقوبات ضدّها، ماعدا القانون الصارم لسحب التراخيص من أصحاب السفن الخشبية لأهالي مدينة «عبادان» والتي تؤمن حياة بضعة آلاف من الأسر «الأحوازية»!

المصدر

عباس الكعبي
عباس الكعبي

صفقة «ثادد» للدفاع الصاروخي الأميركية


تعتزم وكالة الدفاع الصاروخي الأميركية منح شركة "لوكهيد مارتن" عقداً غير محدد الأجل لإنتاج صواريخ اعتراضية من طراز "تاد" المضادة للصواريخ البالستية على ارتفاعات عالية. وتصل قيمة العقد إلى أكثر من ملياري دولار، حيث سيتضمن دفعتين إجماليها 42 صاروخاً، على الأقل.
وذكر بيان لوحدة مبيعات الأسلحة الخارجية بالبنتاغون: "تعتزم الحكومة دمج هذه الصفقة مع مبيعات الأسلحة الخارجية حتى يتسنى توفير تكاليف التشغيل".

إسرائيل تطور منظومتها الصاروخية استعداداً لحرب مقبلة


طوّرت إسرائيل، في الآونة الأخيرة، سلسلة من النظم الصاروخية المتقدمة بدعم مالي من الولايات المتحدة. وتتضمن هذه النظم "أيرون دوم" وهي عبارة عن نظام دفاعي صاروخي صممته شركة "رافائيل" الاسرائيلية لمواجهة الصواريخ قصيرة المدى وقذائف المدفعية من مسافة 70 كيلومتراً. أما النظام الثاني فهو نظام "ديفيد سلينغ" المعروف أيضاً باسم "ماجيك واند" وهو تصميم مشترك بين شركتي "رفائيل" و"رايثون". والمنظومة الصاروخية الإسرائيلية الثالثة هي منظومة "أرو" الباليستية التي يجري إنتاجها من قبل شركة صناعات الطيران الاسرائيلية.
ويعتقد الجيش الاسرائيلي أن تمركز تسع بطاريات صواريخ من طراز "أيرون دوم" يمكن أن يحمي عدداً كبيراً من السكان في حال اندلاع حرب مستقبلية، و أن عدم وجود هذه البطاريات يمكن أن يرتفع عدد الوفيات بين السكان إلى 400 شخص سنوياً.
وتمتلك إسرائيل في الوقت الحالي ثلاث بطاريات وتخطط لنصب البطارية الرابعة خلال الشهور المقبلة.
وتتألف منظومة "أيرون دوم" من ثلاثة عناصر محورية، وهي: رادار للاستكشاف والتتبع صممته شركة "إلتا" (التابعة لشركة صناعات الطيران الاسرائيلية)، ومركز تحكم يحتوي على نظامين لإدارة المعركة والتحكم في الأسلحة صممته شركة "إم رست سيستمز" (وهي شركة تطوير برمجيات خاصة تمتلك شركة فائيل الاسرائيلية حصة منها)، علاوة على وحدة إطلاق صواريخ مسؤولة عن صواريخ "تامير" الاعتراضية، وهي مزودة بمجسّات ألكترونية بصرية وعدد من أجهزة التوجيه لتعزيز عملية المناورة. إلا أن صاروخ الاعتراض يكلّف حوالي 50 ألف دولار في الوقت الذي لا تتعدى تكلفة صاروخ "غراد"، الذي تستخدمه المقاومة الفلسطينية بضع مئات الدولارات. ولهذا السبب، يقتصر استخدام منظومة "القبة الحديدية" لاعتراض التهديدات الموجّهة ضد مناطق بعينها. وتزعم إسرائيل أن نظام "أيرون دوم" أثبت قدرته على حماية أكثر المناطق اكتظاظاً بالسكان في جنوب اسرائيل من خلال اعتراض 90% من الصواريخ التي استهدفت هذه المناطق، بحسب وزير الحرب الاسرائيلي إيهود باراك. وبالنسبة لإسرائيل، فإن أداء منظومة "أيرون دوم" بمثابة تغيير للعبة، ذلك أن الحيلولة دون وقوع ضحايا بأعداد كبيرة كان من شأنه تقليص الحاجة إلى توجيه ضربات ضد مواقع بعينها. إلا أنه لو قامت قوى معادية بتوجيه صواريخ أبعد مدى تستهدف مناطق مأهولة بالسكان في قلب تل أبيب، فإن الجيش الاسرائيلي يفتقر إلى الأنظمة الكافية لتوفير غطاء على المنطقة بكاملها.
سيناريو
تواجه إسرائيل مشكلة في حماية حدودها البحرية المطلة على البحر المتوسط والتي تمتد بطول 85 ميلا، وفي ميناءي حيفا وأشدود الرئيسيين. ويعتبر سلاح البحرية الاسرائيلي، الذي يقوم بنشر قوارب حراسة وطائرات بعيدة المدى، هو المسؤول بشكل رئيسي عن أمن السواحل والمنطقة الخارجية المحيطة. وتعرض الأسطول البحري الاسرائيلي للهجوم هو سيناريو وارد الحدوث، لا سيما في ظل اعتماد تل أبيب الشديد على التجارة البحرية.

500 مدرعة بلغارية إلى العراق


دخل العراق في مفاوضات مع الحكومة البلغارية للتزود بـ 500 مركبة مدرعة متعددة المهام، وهي طلبية تقدر قيمتها بما يزيد على 76 مليون يورو (96 مليون دولار). وقد كشف رئيس الوزراء البلغاري بويكو بوريسو جانباً من تفاصيل الصفقة عقب إجراء محادثات مع نائب وزير الدفاع العراقي سعدون الدليمي، أخيراً.
وذكرت مصادر بلغارية أن المركبات سوف يتم تحديثها بواسطة شركة "تيريم ـ هان كروم" البلغارية، حيث ستشمل أعمال التحديث تركيب مسارات أوسع لتخفيف الضغط الأرضي.

تقرير من الأمم المتحدة: سوريا الوجهة الرئيسية لشحنات الأسلحة الإيرانية


نشرت لجنة بمجلس الأمن الدولي تقريراً بشأن انتهاك العقوبات المفروضة على إيران، من بينها شحنات أسلحة إلى سوريا في انتهاك لحظر فرضته الأمم المتحدة على تصدير إيران أسلحة بحسب ما ذكرت وكالة رويترز.

وفرض مجلس الأمن الدولي أربع جولات من العقوبات على إيران لرفضها وقف برنامجها لتخصيب اليورانيوم، الذي تشتبه الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وحلفاؤهما في أنه يستخدم في إطار برنامج أسلحة.

وترفض إيران هذا الاتهام وترفض وقف ما تصفه بأنه برنامج سلمي للطاقة.

وقال دبلوماسيون لرويترز أمس الجمعة إن التقرير نشر على موقع اللجنة على الإنترنت يوم الخميس.

وقال التقرير إن سوريا ما زالت الوجهة الرئيسية لشحنات السلاح الإيرانية.

وإيران مثل روسيا تساند النظام السوري في هجومه على قوات المعارضة المصممة على إسقاط الرئيس بشار الأسد.

وقال دبلوماسيون غربيون إنهم يشعرون بالسعادة لنشر هذا التقرير، وقالوا في باديء الأمر إنهم يخشون أن تمنعه روسيا مثلما فعلت في تقرير العام الماضي بشان إيران، والذي لم ينشر حتى الآن بسبب اعتراضات روسيا.

وقال الدبلوماسيون إن من المحتمل أن يزيد نشر التقرير الضغط على إيران للامتثال لطلبات الأمم المتحدة بشأن الحد من الأنشطة النووية الحساسة في الوقت الذي تمضي فيه القوى الكبرى قدما في المفاوضات مع طهران بهدف إقناعها بأن تحدي العقوبات الدولية سيكون مكلفا جدا.

وقال التقرير الجديد الذي قدمته لجنة من خبراء مراقبة العقوبات للجنة عقوبات إيران بمجلس الأمن الدولي إن المجموعة تحرت عن ثلاث شحنات ضخمة غير قانونية من الأسلحة الإيرانية خلال العام المنصرم.

وذكر أن إيران واصلت تحدي المجتمع الدولي من خلال شحنات الأسلحة غير القانونية. شملت اثنتان من هذه القضايا سوريا مثل غالبية القضايا التي فحصتها اللجنة خلال تفويضها السابق مما يؤكد أن سوريا ما زالت الطرف الأساسي لنقل الأسلحة الإيرانية غير القانونية.

وضمت الشحنة الثالثة صواريخ قالت بريطانيا العام الماضي إنها اتجهت لمقاتلي طالبان في أفغانستان.

إسرائيل وأمريكا تجريان مناورة مشتركة فى أكتوبر أو نوفمبر

الجنرال مارتن ديمبسى رئيس هيئة الأركان الأمريكية


صرح الجنرال مارتن ديمبسى، رئيس هيئة الأركان الأمريكية المشتركة، أنه من المتوقع أن تجرى الولايات المتحدة وإسرائيل مناورة عسكرية مشتركة مؤجلة خلال منتصف أكتوبر أو نوفمبر تقريباً، بعد تأجيلها فى وقت سابق من العام الجارى.

وقال ديمبسى، إنه غير متأكد من القرار النهائى الذى اتخذ بشأن موعد المناورة، بعد المحادثات التى عقدت على مستوى عال فى إسرائيل الأسبوع الماضى.

وأضاف، "أعدنا تحديد موعد لها فى أكتوبر - نوفمبر كإطار زمنى"، "لا أعرف فى حقيقة الأمر وما هو القرار النهائى، ولكن توقعنا أن هذا هو موعد حدوث هذا الحدث".

وكان قد تقرر إجراء مناورة الدفاع الجوى "التحدى الصارم 12" فى الربيع، وكان من المتوقع أن تكون أكبر مناورة بين الحليفين اللذين يجريان مناورات عسكرية مشتركة بشكل منتظم.

29‏/06‏/2012

حزب الله يهرب من البحث في سلاحه بسبب مصدر السلاح وتمويله الايراني

 



أكد عضو كتلة "المستقبل" النائب أمين وهبي لصحيفة "السياسة" الكويتية أن "حزب الله يهرب من البحث في سلاحه، للبحث في ستراتيجية دفاعية، ليرى فيها شيئاً من الشراكة بينه وبين الجيش رغم معرفته بأن هذه الأمور هي خارج الأطر الشرعية".

واعتبر وهبي أن "السبب الرئيسي لعدم موافقة حزب الله على مناقشة سلاحه، هو أن مصدر السلاح وتمويله من إيران، وللحزب علاقة عقائدية بالجمهورية الإسلامية، حتى أن بعض المسؤولين في الحرس الثوري الإيراني، وعشية الاجتماع الأول للحوار بشرنا بأنه إذا تعرضت بلاده لأي اعتداء إسرائيلي فسلاحه الموجود في جنوب لبنان سيتدخل للدفاع وسيكون للحزب حجة لدخول حرب جديدة دفاعاً عن إيران".

إيران تتطلع على أسرار مقاتلة أف-16 الأميركية بمساعدة حليفتها الفنزويلّية


ذكرت صحيفة ABC الإسبانية أن إيران حصلت على مقاتلة F-16 عبر فنزويلا من أجل دراسة إمكاناتها التكنولوجية، وسط تحسب من هجوم إسرائيلي أو أميركي لتدمير منشآتها النووية.
وأضافت المصادر أن المهندسين الإيرانيين عكفوا منذ تسلمهم المقاتلة على الاطلاع على كيفية عمل أنظمتها، وأداء جهاز الرادار المتقدم فيها، ونقاط القوة في تصميمها الهندسي، وقدرات الدفاع الجوي المتوفرة فيها، بإشراف خبراء من الدفاع الجوي الإيراني.
وبحسب معلومات الصحيفة التي نشرت التقرير في 22 حزيران/ يونيو الجاري -بالتزامن مع زيارة رسمية قام بها الرئيس الايراني محمود أحمدي نجاد إلى فنزويلا- فإن مقاتلة الـF-16 كانت قد نُـقلت عبر طائرة شحن 707 في عام 2006، ثم أعيد تجميعها في قاعدة "محراب آباد" التابعة لسلاح الجو الإيراني.
ورأى خبير عسكري بريطاني، في تعليق على الخبر لموقع الأمن والدفاع العربي SDA، "أن طلب إيران مقاتلة غربية متقدمة للاطلاع على كيفية أداء أنظمتها، يدل على أن لديها الكفاءات لدراسة وتحليل تلك التكنولوجيا المتقدمة من جهة، وأنها تأخذ التهديد الإسرائيلي باستهداف منشآتها النووية على محمل الجد.
ولكنه لفت إلى أن مقاتلات F-16 A/B التي يمتلكها سلاح الجو الفنزويلي قديمة، وأقل كفاءة وإمكانيات من تلك التي يشغلها سلاحا الجو الإسرائيلي والأميركي؛ وأن الاطلاع على أنظمة المقاتلة التي بحوزة فنزويلا سيزود خبراء سلاح الجو والدفاع الصاروخي الإيراني بمعرفة محدودة، مقارنة بالتكنولوجيا المتطورة التي تحتويها المقاتلات الحديثة من الطراز نفسه.
وأشار الخبير في حديثه لموقعنا إلى أنه في الوقت الذي تمنح فنزويلا حليفتها إيران مقاتلة F-16 القديمة نوعا ما لفحص انظمتها، فإن هجوما إسرائيليا/أميركيا ضد المنشآت النوية الإيرانية سيستخدم تشكيلات من مقاتلات F-15I Ra’am (Thunder) من إنتاج بوينغ، وF-15E Strike Eagle، وF/A-18E/F سوبر هورنيت.
ويؤكد الخبير أنه "بدون الاطلاع على أحدث النظم التكنولوجية المستخدمة في المقاتلات الغربية، فإن سلاح الجو الإيراني يجب ألا يتوقع إمكانية حماية نفسه بشكل كامل من خطر هجوم إسرائيلي/أميركي، غير أن اطلاعه على كيفية عمل الرادار -الذي لم يحدث عليه تغيير كبير في المقاتلات الحديثة- يمنحه الأمل بأن تعدل الأطراف المتربصة بإيران شرا عما تخطط له من استهداف لمنشآتها النووية."
في المقابل، تساعد إيران حليفتها فنزويلا على تطوير طائرة دون طيار يبلغ مداها 80 كلم، بالإضافة إلى استفادة الأخيرة من تكنولوجيا صينية وروسية لتطوير تلك الطائرة.
وتعرب أوساط عسكرية إسرائيلية عن خشيتها من استيلاء فنزويلا على أسرار تكنولوجية من جارتها كولومبيا التي تمتلك مقاتلات إسرائيلية الصنع طراز "كفير"، وتحاول ابتياع دبابة القتال الإسرائيلية الرئيسية "ميركافا"، بالإضافة إلى طائرات دون طيار.

تركيا تواصل البحث عن الطيارين المفقودين


تواصل فرق الإنقاذ التركي عمليات البحث عن الطياربن المفقودين جراء إسقاط دفاعات الجو التابعة للجيش السوري طائرة (اف4) تركية خلال طلعة تدريبية روتينة الجمعة الماضية
وأفاد مراسل "الأناضول" أن عمليات البحث تشارك فيها قوارب حربية تابعة للقوات البحرية انطلاقا من ميناء "تشفليك" بعد انضمام مروحية تابعة للبحرية كانت مرابطة في مدينة "أسكندرون" وسفينة حربية جديدة لتنضما إلى عمليات البحث عن الطيارين.
وكانت رئاسة الأركان العامة التركية أعلنت أمس أنها عثرت على بعض الأشياء الخاصة بطاقم الطائرة التركية التي أسقطتها سوريا فوق المياه الدولية، وبعض من أجزائها أيضا.

مليارا دولار تقريباً لمعدات تحديث طائرات أف-15 السعودية ودعمها الأوّلي


عقد آخر يناهز الملياري دولار أميركي ضمن صفقة شراء وتحديث مقاتلات أف-15 السعودية. فقد حصلت شركة بوينغ (Boeing) الأميركية على عقد مبيعات لمعدات عسكرية لدولة أجنبية بقيمة 1,84 مليار دولار وذلك لتطوير مجموعة معدات تحديث 68 طائرة من طراز F-15S القديمة وتحويلها إلى تركيبة أو إصدار F-15SA الحديثة.
وكانت شركة بوينغ قد حازت على عقد لتطوير واختبار وإنتاج 84 طائرة اف-15 أس إيه، أي "السعودية المتقدمة" في آذار/ مارس من العام الحالي، وشمل العقد أيضاً تصميم 70 طائرة اف-15 تمتلكها القوات الجوية السعودية حالياً إلى مستوى المقاتلات الجديدة السعودية المتقدمة كذلك F-15 SA، بحسب معلومات خاصة بموقع الأمن والدفاع العربي. وقد بلغت قيمة ذلك العقد أكثر من 11.399 مليار دولار أميركي، وشمل النظم والذخيرة المتعلقة بالطائرات التي توفرها شركة بوينغ.
لكن يشار إلى أن عدد الطائرات التي سيتم تحديثها بمقتضى العقد الحالي، قد انخفض إلى 68 لأسباب لم يتم الكشف عنها. وتعلق شركة بوينغ على السفقة الجديدة بالقول:" نحن ننظر قدماً للتعاون مع حكومة الولايات المتحدة الأميركية لتوفير عتاد التحديث المنشود لمقاتلات أف-15 لحكومة المملكة العربية السعودية وجعلها في المستوى المتكافئ تقنياً مع الزمن الراهن، عبر تزويدها بحزم التعديل المطلوبة لطائراتها إلى مستوى الفئة F-15SA وتجهيز مجموعات دعم القواعد الجوية السعودية لدى وصول الطائرات."
وتضيف الشركة :" سوف تعزز عملية الشراء العلاقات الوثيقة الطويلة الأمد ما بين المملكة العربية السعودية وبين بوينغ، كما أنها سوف تسمح بضمان قدرة القوات الجوية الملكية السعودية على الدفاع عن المملكة ضد التهديدات الإقليمية."
وفي معلومات ينفرد موقع الأمن والدفاع العربي بنشرها، فإن جهد تحديث الطائرات السعودية يقتضي القيام بالتطوير الهندسي لمعدات التعديل والتطوير، بالإضافة إلى عمليات الدمج والقيام بالتجارب والاختبارات، وتحضير الرسوم الإنشائية لعمليات التعديل والتركيب اللاحق على الطائرات الحالية، وتصنيع معدات التجريب دعماً لعملية التحقق من صلاحية هذه التعديلات والمصادقة الرسمية عليها.
وتشير المعلومات كذلك، إلى أنه سيتم شراء وتجهيز 4 مجموعات دعم في القواعد الجوية، من أجل دعم وضعية الجهوز الأولية للطائرات المحدّثة والجديدة لدى وصولها إلى أربع قواعد جوية في المملكة العربية السعودية.
وبالاعتماد على قائمة المواد التي يتم تطويرها وتسليمها كجزء من هذا الجهد، سوف تتضمن مجموعات التجهيز الخاصة بالقواعد الجوية عتاد دعم جديد وفريد من نوعه، منه ما هو مصنف على أنه سرّي، ومنه ما هو غير سري، وذلك مع قطع الغيار العائدة لهذه الوظائف أيضاً.
ويمثل ذلك عملية الدعم الأولية للطائرات بُعيد وصولها إلى قواعدها فقط، بحيث أن دعم الطائرات هذه على المدى الطويل يتطلب توقيع عقود أخرى. وتمتد فترة الأداء المحددة لتحقيق هذه المتطلبات مبدئياً حتى نهاية كانون الأول/ ديسمبر2019.
تمتلك القوات الجوية السعودية حالياً 155 مقاتلة من نوع أف-15، بالإضافة إلى ال84 مقاتلة جديدة التي تم طلبها، وتمتلك كذلك 24 مقاتلة تايفون (Eurofighter Typhoon) الأوروبية، و48 طائرة أخرى تحت الطلب، وتمتلك كذلك 111 مقاتلة تورنادو (Tornado) سيتم سحب 24 طائرة منها من الخدمة.

تلفزيون إيراني: تأهب أمني في السعودية للتصدي لأي هجوم خارجي أو داخلي



قال تلفزيون برس الإيراني إنه حصل على وثائق تتضمن توجيهات من العاهل السعودي إلى الأجهزة الأمنية باتخاذ أقصى درجات الاستعداد للتصدي لأي هجوم خارجي أو أي أعمال إرهابية داخلية.
وقال تلفزيون برس إن الوثائق التي حصل عليها وجهت إلى وزراء الدفاع والداخلية وأجهزة المخابرات والأمن في المملكة، مشيرا إلى أن هذه الأوامر وسمت بصفة السرية.
من جهة ثانية، أعادت السعودية فتح خط أنابيب نفطي قديم شيده العراق لتجنب الشحن عبر مياه الخليج.
ونقلت وكالة رويترز عن مصادر اقتصادية قولها إن الخط سيمكّن الرياض من زيادة صادراتها من النفط الخام عبر البحر الأحمر، في حال أقدمت إيران على إغلاق مضيق هرمز، إذ يُستكمل حظر أوروبي على استيراد النفط الإيراني الأحد المقبل.

وقف تدفق الغاز الإيراني إلى تركيا إثر انفجار متعمد


ذكرت وسائل إعلام إيرانية اليوم الجمعة، أن تدفق الغاز الإيراني إلى تركيا توقف إثر عمليات تخريبية استهدفت خط أنابيب الغاز بين البلدين اليوم على الأراضي التركية.

وتفيد الأنباء بأن إعادة تدفق الغاز إلى تركيا يستغرق أسبوعين حتى الانتهاء من تصليح الأضرار الناجمة عن التفجير، حسب وكالة مهر الإيرانية شبه الرسمية للأنباء.

وأفادت الوكالة بأن التفجير تم نتيجة لعمل تخريبي بواسطة "مجموعة إرهابية" لم تسمها في ساعات متأخرة من مساء الأربعاء بالتوقيت المحلي في منطقة تقع بين قريتي هيدرلي وكالندر التركيتين.

وتفيد التقارير بأن تركيا لم تقدم لحد الآن أي إيضاحات عن أسباب الانفجار الذي كشف عنه رضا الماسي المدير المنتدب لشركة نقل الغاز الإيراني في مقابلة له مع وكالة فارس للأنباء، موضحاً "قد يكون الانفجار ناجماً عن عمل تخريبي".

وحسب الاتفاقية المبرمة بين إيران وتركيا في عام 1995 تصدر إيران الغاز الطبيعي إلى تركيا لمدة 25 عاماً، وبدأ العمل بهذه الاتفاقية منذ عام 2001.

وتصدر إيران يومياً 30 مليون متر مكعب من الغاز إلى تركيا، وتؤكد بعض التقارير أن حجم الغاز الإيراني المصدر إلى تركيا هبط إلى مستوى 25- 26 مليون متر مكعب يومياً.

وإضافة إلى العمليات التخريبية التي عادة ما توجه فيها أصابع الاتهام إلى حزب العمال الكردستاني، تقلص تدفق الغاز الإيراني خاصة في فصل الشتاء نتيجة لانخفاض الضغط.

وأكد رضا الماسي المدير المنتدب لشركة نقل الغاز الإيراني أنه من المستبعد استئناف ضخ الغاز إلى تركيا قبل أسبوعين.

بحوزته مسدسين على شكل قلم .. القبض على يمني يبيع أسلحة داخل العسل في السعودية


ألقت شرطة محافظة بلجرشي القبض على مقيم يمني؛ متلبساً ببيع أسلحة يقوم بإخفائها داخل عبوات العسل المعبأ.

وأشارت معلومات، حصلت عليها "سبق"، إلى أن الجاني تم القبض عليه متلبساً وهو يبيع العسل بأحد المواقف العامة والمواقع الشهيرة في بلجرشي، وذلك بعد البحث والتحري من قِبل رجال الأمن، وعلى الفور باشرت الموقع فرق الدوريات الأمنية والبحث الجنائي وتم تحريز المضبوطات..

وقال الناطق الإعلامي في شرطة منطقة الباحة المقدم سعد بن طراد الغامدي لـ "سبق": "إن شرطة محافظة بلجرشي تلقت البلاغ وبعد البحث والتحري تم القبض على الوافد اليمني ومعه حمولة من العسل داخل سيارة من نوع جيب شاص وبعد تفتيش البضاعة عُثر معه على عدد اثنين من المسدسات على شكل قلم وعدد 25 طلقة لمسدس ربع ومبالغ مالية.

وأضاف أنه تم تحريز المضبوطات وأُوقف المتهم رهن التحقيق وفتح ملف للقضية لمعرفة ملابسات الحادث.


ايران تتوقع تزويد سفنها في مضيق هرمز بالصواريخ قريبا

<p>سفن ايرانية اثناء استعراض في بحر عمان بالقرب من مضيق هرمز يوم 3 يناير كانون الثاني 2012. صورة لرويترز تستخدم في الاغراض التحريرية فقط</p>

(رويترز) - نقل عن أحد قادة الحرس الثوري الايراني قوله إن طهران تتوقع عما قريب تزويد سفنها في مضيق هرمز بصواريخ قصيرة المدى فيما يمثل احدث تحذير فيما يبدو للغرب من أن يهاجم طهران بسبب برنامجها النووي المثير للجدل.
كانت الجمهورية الاسلامية قد هددت بإغلاق المضيق الذي يخرج عبره 40 في المئة تقريبا من حجم تجارة النفط العالمية عن طريق المياه اذا أدت العقوبات الغربية التي تهدف الى كبح نشاطها النووي الى وقف صادراتها من النفط الخام.
ويعتزم الاتحاد الاوروبي فرض حظر كامل على النفط الايراني بدءا من يوم الأحد وقد أبلغ طهران بأن المزيد من الخطوات العقابية يمكن أن يلي هذا اذا استمرت في تجاهل مطالب الأمم المتحدة بالحد من أنشطتها النووية التي يمكن استخدامها في تطوير قنابل.
ونقلت وكالة مهر شبه الرسمية للانباء عن علي فدوي قوله يوم الجمعة "زودنا سفننا بالفعل بصواريخ مداها 220 كيلومترا ونأمل أن نزودها عما قريب بصواريخ يتجاوز مداها 300 كيلومتر."
وأضاف "نستطيع أن نستهدف من شواطئنا كل المناطق بمنطقة الخليج الفارسي ومضيق هرمز وبحر عمان."
وتقع ايران على بعد نحو 225 كيلومترا من أقرب نقطة في البحرين حيث يتمركز الاسطول الخامس الامريكي ونحو الف كيلومتر من اسرائيل. ويبلغ مدى الصاروخ الايراني الاطول مدى (سجيل 2) 2400 كيلومتر.
وتؤكد المؤسسة العسكرية والامنية الايرانية قوتها في المنطقة بشكل متكرر خاصة في مضيق هرمز أهم ممر لشحن النفط على مستوى العالم وتمر عبره الإمدادات من المنتجين في الخليج الى الغرب.
وتستعرض قوتها العسكرية على نحو متزايد في مواجهة تحذيرات امريكية واسرائيلية من أن اللجوء للعمل العسكري ضد ايران لا يمكن استبعاده اذا فشلت الدبلوماسية والعقوبات في حل الخلاف النووي.
وفي يناير كانون الثاني قالت الجمهورية الإسلامية إنها أجرت تجربة ناجحة لإطلاق ما وصفتهما بصاروخين طويلي المدى.
وفي وقت سابق من الشهر الحالي أعلنت البحرية الايرانية اعتزامها بناء المزيد من السفن الحربية وتكثيف وجودها في المياه الدولية مثل خليج عدن وشمال المحيط الهندي.

الجيش السوري الحر يؤكد وجود حشود للقوات النظامية السورية قرب الحدود التركية

 


اكد رئيس المجلس العسكري الاعلى في الجيش السوري الحر العميد الركن مصطفى الشيخ لوكالة فرانس برس وجود حشود للقوات النظامية السورية على بعد حوالى 15 كيلومترا من الحدود التركية، مرجحا انها بمثابة "عرض قوة" في مواجهة الاتراك.

وقال الشيخ في اتصال هاتفي مع وكالة فرانس برس ان "هناك تجمعات لوحدات عسكرية في المنطقة الشمالية شمال مدينة حلب وعلى بعد 15 كيلومترا او اكثر بقليل من الحدود التركية".

واوضح ان "المجموعات تقدر بحوالى 170 آلية ودبابة وحوالى 2500 عنصر".

واشار الشيخ الى انه تبلغ هذه المعلومات من المجموعات المقاتلة في الجيش الحر على الارض، موضحا ان القوات النظامية قامت بما يسمى في القاموس العسكري ب"اعادة تجميع لقواتها، وسحبت بعض الحواجز من اطراف مدينة حلب الى نقاط جديدة".

وتتمركز هذه القوات على بعد اكثر من 25 كيلومترا من مدينة حلب.

ورجح الشيخ ان تكون اعادة التجميع بمثابة "عرض قوة مقابل القوات التركية التي عززت تواجدها على الحدود مع سوريا بعد اسقاط المقاتلة التركية بنيران سورية اخيرا".

وقال ان القوات السورية "تخشى حصول تدخل عسكري تركي، فاقدمت على حشد قواتها". الا ان الشيخ استبعد حصول اي تدخل تركي.

واضاف ان "الاحتمال الآخر لهذا الحشد قد يكمن في توجيه ضربة الى ريف حلب الشمالي" الذي يتعرض منذ فترة لقصف وعمليات عسكرية من قوات النظام.

المصدر

سفن حربية روسية تصل الولايات المتحدة للمشاركة في مناورات دولية

سفن حربية روسية تصل الولايات المتحدة للمشاركة في مناورات دولية

تصل مجموعة من السفن الحربية التابعة لأسطول المحيط الهادي الروسي إلى قاعدة "بيرل هاربر" البحرية الأمريكية لتشارك لأول مرة في تاريخ روسيا في مناورات "ريمباك - 2012" البحرية الدولية. صرح بذلك رومان مارتوف المتحدث باسم أسطول المحيط الهادي في وزارة الدفاع الروسية يوم 29 يونيو/حزيران لوكالة "نوفوستي" الروسية للأنباء. وقال المتحدث إن السفن الروسية تصل يوم 29 يونيو/حزيران إلى "بيرل هاربر" حين تبدأ المرحلة النشيطة للمناورات البحرية المتعددة الجنسيات التي ستستمر ابتداءً من 11 يوليو/تموز لغاية 2 أغسطس /آب.
وأعاد مارتوف إلى الأذهان أن السفن الحربية الروسية تشارك لأول مرة في تلك المناورات، التي كان مراقبون من أسطول المحيط الهادي الروسي فقط يحضرون سابقا فيها. وقال المتحدث إن كل الاطراف المشاركة في المناورات ستجتمع في منطقة هاواي بحلول مطلع شهر يوليو/تموزالقادم. وقال:"قامت أطقم السفن خلال رحلتها البحرية إلى جزر هاواي بتدريبات قتالية ونارية وتمارين في موضوع تنظيم الدفاع الجوي ومكافحة السفن والغواصات".
يذكر ان مجموعة السفن الروسية تحت قيادة العقيد البحري سيرغي سوبوكور تضم سفينة مكافحة الغواصات "الأميرال بانتيلييف" والناقلة "بوريس بوتوما" و سفينة الإنقاذ "فوتي كريلوف".
وتجرى مناورات "ريمباك" منذ عام 1971 مرة واحدة كل سنتين. وشاركت في أول مناورة من هذا النوع السفن التابعة للولايات المتحدة وكندا وأستراليا. وهذه المناورات هي الثالثة والعشرون، وتشارك فيها 45 سفينة من 32 بلدا.
المصدر: وكالة "نوفوستي" الروسية للأنباء

مصادر: تركيا تطلب من الناتو فرض منطقة حظر جوي على سورية

مصادر: تركيا تطلب من الناتو فرض منطقة حظر جوي على سورية

أفادت تقارير إخبارية بأن تركيا طلبت من حلف شمال الأطلسي فرض منطقة حظر جوي على سورية بعد أن أسقطت قواتها طائرة مقاتلة تركية الأسبوع الماضي.
ونشرت صحيفة "الوطن" التركية نقلا عن مصدر لم يكشف عن هويته بوزارة الدفاع الأمريكية يوم الجمعة 29 يونيو/حزيران أنه "يبرز ضمن الطلبات التي قدمتها تركيا في الاجتماع الأخير للناتو (يوم 26 من الشهر الجاري) أيضا الإعلان عن فرض منطقة حظر جوي".
بدوره أكد دبلوماسي تركي مسؤول في إدارة الأزمة السورية للصحيفة الطلب المذكور، مضيفا أن الموضوع مدرج في أجندة الناتو.
وشدد الدبلوماسي قائلا إن "موضوع فرض منطقة حظر جوي مأخوذ في الاعتبار في إطار إجراءات الطوارئ التي يتخذها الناتو وجاري الآن مناقشة مدى فاعليته".
يشار إلى أن تركيا بدأت نشر قوات وعربات مصفحة وأنظمة مدفعية مضادة للطائرات في المناطق الحدودية مع سورية ردا على إسقاط طائرتها يوم الجمعة الماضية على يد قوات سورية.
المصدر: وكالة "افي"

تقرير تركي: انشقاق ثلث الجيش السوري منذ اندلاع الاضطرابات في سورية

تقرير تركي: انشقاق ثلث الجيش السوري منذ اندلاع الاضطرابات في سورية

نقلت وسائل إعلام تركية يوم الجمعة 29 يونيو/حزيران عن تقرير أعده جهاز المخابرات الوطني التركي أن أن نحو ثلث أفراد الجيش السوري انشقوا عنه منذ اندلاع الاضطرابات في البلاد في مارس/آذار عام 2011.
ونشرت صحيفة "الصباح" مقتطفات من التقرير الذي قدمه جهاز المخابرات خلال اجتماع مجلس الأمن القومي التركي الذي انعقد في أنقرة يوم الخميس الماضي. وجاء في التقرير أن نحو 100 ألف عنصر من الجيش السوري الذي كان يبلع عدد أفراده قبل إندلاع الاضطرابات 300 الف شخص، أنشقوا وانضموا الى الجيش السوري الحر.
كما أشار التقرير الى أن المعارضة المسلحة تسيطر في الوقت الراهن على نحو 60% من أراضي سورية.
وذكرت صحيفة "الصباح" أن أكثر من 50 ضابطا سوريا منشقا عن الجيش السوري موجودون حاليا في الأراضي التركية وبينهم 20 جنرالا.

أنباء عن انشقاق قائد مستودع للدبابات في سورية

أعلن نشطاء معارضون يوم الجمعة 29 يونيو/حزيران، أن العميد الركن مثقال حسين البطيش النعيمي قائد المستودع الاستراتيجي للدبابات انشق عن الجيش السوري النظامي.
ونشر النشطاء على موقع "يوتيوب" شريط فيديو يعلن فيه النعيمي عن انشقاقه وانضمامه الى القيادة المشتركة للجيش السوري الحر في الداخل.
المصدر: وكالة "نوفوستي"

تقرير إعلامي اسرائيلي: سورية تواجه خطر عدوان غربي - عربي - تركي خلال الساعات الـ48 القادمة !!!

تقرير إعلامي اسرائيلي: سورية تواجه خطر عدوان غربي - عربي - تركي خلال الساعات الـ48 القادمة

ملاحظة: موقع ديبكا يفقد المصداقية ... وجب علينا التنويه على أن هذا الخبر تم تداوله في بعض وسائل الاعلام استنادا لما نشره ذلك الموقع الاسرائيلي ..



ذكر موقع "ديبكا فايل" الإسرائيلي المعروف بصلاته بالاستخبارات الإسرائيلية والأمريكية في تقرير خاص نشر يوم الجمعة 29 يونيو/حزيران، أن الأزمة السورية بلغت مفترق طرق أو خيارين، إما عدوان غربي-عربي-تركي خلال الساعات الـ48 القادمة أو توصل القوى الكبرى إلى اتفاق حول عملية انتقال السلطة في دمشق.
ونقل الموقع عن مصادر عسكرية قولها إن القوات السعودية تدفقت إلى الحدود مع الأردن والعراق خلال الليلة الماضية بعد أن أمر العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز بوضع القوات المسلحة في حالة تأهب قصوى. ورجح الموقع أن تكون هذه الخطوة تأتي في إطار الاستعدادات للمشاركة في العملية العسكرية المخطط لها في سورية. وتابع أن القوات السعودية المتمركزة قرب الحدود مزودة بالدبابات والصواريخ والأنظمة المضادة للجو وتضم وحدات من القوات الخاصة.
وتابع الموقع أن القوات السعودية ستدخل الأردن بفرقتين، تقوم الأولى منهما بتأمين العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني ضد أي رد فعل عسكري سوري أو إيراني يستهدف الأردن من الأراضي السورية أو العراقية. أما الفرقة الثانية فستدخل المناطق في جنوب شرق سورية، حيث ستقام " منطقة أمنية" تحيط بمدن درعا ودير الزور والبوكمال. وذكر التقرير أن أبناء من قبيلة شمر يعيشون في هذه المنطقة، معيدا إلى الأذهان ان موطن القبيلة الأصلي هو نجد.
أما الوحدات السعودية المنتشرة قرب الحدود مع العراق فستقوم بالدفاع عن المملكة من هجمات محتملة من قبل "مسلحين شيعة" انطلاقا من الأراضي العراقية.
ونقل "ديبكا فايل" عن مصادر في دول الخليج قوله إن القوات الأردنية وضعت أيضا في حالة تأهب قصوى.
وأعاد الموقع إلى الأذهان أن أنقرة تواصل، منذ حادث إسقاط المقاتلة التركية من جانب سورية الأسبوع الماضي، حشد قواتها في المناطق الحدودية.
هذا وأكد رئيس المجلس العسكري الأعلى في الجيش السوري الحر العميد الركن مصطفى الشيخ يوم الجمعة، وجود حشود للقوات النظامية السورية على بعد حوالي 15 كيلومترا من الحدود التركية، مرجحا أنها بمثابة "عرض قوة" في مواجهة الأتراك.
وقال الشيخ في اتصال هاتفي مع وكالة "فرانس برس" إن "هناك تجمعات لوحدات عسكرية في المنطقة الشمالية شمال مدينة حلب وعلى بعد 15 كيلومترا أو أكثر بقليل من الحدود التركية".
وأوضح ان الوحدات النظامية تقدر بحوالي 170 آلية ودبابة وحوالي 2500 عنصر.
وتأتي هذه التطورات بالتزامن مع جهود دبلوماسية مكثفة تتخذها القوى الكبرى للتوصل إلى توافق حول الأزمة السورية قبيل انعقاد المؤتمر الدولي الخاص بسورية في جنيف يوم السبت القادم. وذكر موقع "ديبكا فايل" أن وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون وصلت مساء يوم الخميس إلى مدينة بطرسبورغ الروسية، حيث ستلتقي نظيرها الروسي سيرغي لافروف، وهذا قبل يوم من اجتماع جنيف.
وذكر الموقع أن مؤتمر جنيف يرمي إلى بحث الخطة الجديدة التي قدمها الوسيط الأممي كوفي عنان حول الانتقال السلمي للسلطة في سورية. وتابع أن الخطة تضم تشكيل حكومة وحدة وطنية تضم ممثلين عن المعارضة ورموز النظام "المقبولين". وذكرت مصادر دبلوماسية يوم الثلاثاء أن روسيا قبلت هذه الخطة، على الرغم من أنها، كما يبدو، ستتضمن إبعاد بشار الأسد عن السلطة. لكن لافروف نفسه قال في وقت لاحق إن بلاده لن تؤيد أية محاولات للتدخل أو فرض "توصيات" على الشعب السوري.
واعتبر "ديبكا فايل" أن نتائج المحادثات بين كلينتون ولافروف ستحدد ليس مضمون مناقشات مؤتمر جنيف فحسب، بل وستقرر مصير خطة التحالف الغربي-العربي-التركي لشن هجوم عسكري ضد سورية.
وشدد الموقع على أن اتفاقا روسياَ-أمريكيا على خطة لاستبعاد الأسد عن السلطة قد يحول دون تنفيذ العملية العسكرية. لكن، إذا فشلت المحادثات بين لافروف وكلينتون، فسيؤدي هذا الأمر إلى تعميق الأزمة السورية وسيفتح الطريق أمام العدوان الذي من المقرر أن يبدأ يوم السبت 30 يونيو/حزيران.
المصدر: موقع "ديبكا فايل"

السعودية تجهز خطاً بديلاً لنقل النفط تحسباً لإغلاق مضيق هرمز


قالت مصادر بصناعة النفط إن السعودية أعادت فتح خط أنابيب قديم مده العراق في السابق كبديل لشحن النفط عبر الخليج، وهذا يمنح الرياض مساحة لتصدير 1.6 مليون برميل يوميا عبر البحر الأحمر حال إغلاق مضيق هرمز.
ولم يتم استخدام خط الأنابيب منذ احتلال العراق للكويت عام 1990. وصادرت السعودية الخط في 2001 لتعويض ديون لها على بغداد، واستخدمته في نقل الغاز إلى محطات الطاقة الواقعة في غرب البلاد في السنوات الأخيرة.
وهددت إيران في يناير الماضي بإغلاق مضيق هرمز انتقاماً من العقوبات الأميركية والأوروبية التي استهدفت إيرادات إيران النفطية، في محاولة لوقف البرنامج النووي الإيراني. ويبدأ سريان حظر أوروبي على النفط الإيراني الأحد المقبل.
وقالت مصادر مطلعة إن السعودية بدافع القلق أعادت تأهيل الخط لنقل الخام، وأجرت عمليات ضخ تجريبي بطول الخط خلال أربعة أو خمسة أشهر ماضية. وقال مصدر بالصناعة في السعودية إن عملية الاختبار بدأت لأن السعودية أرادت تأمين مسارات بديلة لتصدير النفط.

مكافحة الإرهاب القبرصية تعتقل وزير خارجية إيران



الإعلام الإيراني صمت عن الموضوع بينما طالب برلماني بإيضاحات من الوزير

اعتقلت شرطة مكافحة الإرهاب القبرصية يوم الثلاثاء الماضي وزير خارجية الجمهورية الإسلامية الإيرانية علي أكبر صالحي لبضع ساعات ثم أعيد إطلاق سراح المسؤول، إلا أن وسائل الإعلام الإيرانية عتمت على الحدث.

وأفادت مصادر إعلامية تركية أن هذا الإجراء تم نتيجة لإدراج اسم صالحي في قائمة الشخصيات الإيرانية المحظورة التي أصدرها الاتحاد الأوروبي.

تدخل الخارجية القبرصية

وأكدت كل من وكالة أنباء "أناتولي" و"جيهان" والتلفزيون الحكومي التركي نقلاً عن صحيفة "بولايتيس" القبرصية اليونانية، أن وزير الخارجية الإيراني كان قد وصل إلى قبرص بدعوة من نظيره القبرصي إلا أن شرطة مطار لارنكا ألقت القبض عليه وساقته إلى شعبة مكافحة الإرهاب وأخضعته للاستجواب.

وذكرت صحيفة "بولايتيس" أنه وبعد أن تلقت وزارة الخارجية القبرصية خبر اعتقاله تدخلت لدى الشرطة لإطلاق صراحه بعد أن قضى بضع ساعات في الحجز.

وتساءلت الصحيفة اليونانية "ما يجب معرفته هو، ما هي الأسباب التي أدت إلى إدراج اسم صالحي في قائمة شعبة مكافحة الإرهاب التابعة للشرطة القبرصية؟".

وفي تقرير له بهذا الخصوص ذكر التلفزيون الحكومي التركي أن السلطات القبرصية تقدمت بالاعتذار للوزير الإيراني الذي كان قد وصل إلى الأراضي القبرصية على متن طائرة خاصة.

صمت وسائل الإعلام الإيرانية

يذكر أن الاتحاد الأوروبي أدخل أسماء العديد من الشخصيات العسكرية والسياسية الإيرانية المرتبطة بالأنشطة النووية والصاروخية الإيرانية في قائمته السوداء.

وفي الوقت الذي نقلت وسائل الإعلام الإيرانية تفاصيل زيارة صالحي إلى قبرص ولقائه بكل من رئيس الجمهورية ونظيره القبرصي إلا أنها فضلت الصمت بخصوص اعتقاله، حتى كشف إسماعيل كوثري عضو لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الإيراني النقاب عن هذا الحادث، ودعا البرلمان صالحي لتقديم إيضاحات بهذا الشأن.

واعتبر كوثري أن هذا الإجراء من قبل شرطة مكافحة الإرهاب القبرصية قد يدخل في سياق "الحرب النفسية" ضد بلاده.

العثور على أجزاء الطائرة التركية التي أسقطتها سوريا


أعلنت رئاسة الأركان العامة التركية أنه تم العثور خلال عمليات البحث والإنقاذ عن الطائرة التي أسقطتها سوريا يوم الجمعة الماضي على بعض المواد العائدة إلى الطيارَين وبعض قطع الطائرة.
وأشار البيان الصادر عن رئاسة الأركان اليوم الخميس، إلى أنه تعذر حتى الآن العثور على الطيارَين وحطام الطائرة، موضحا أن أعمال البحث متواصلة بواسطة السفن والزوارق العسكرية وطائرات الهليكوبتر.
وكانت سوريا قد قالت إن الطائرة كانت تطير على ارتفاع منخفض داخل المياه الإقليمية السورية عندما أسقطت من جانبها ووجهت أنقرة تحذيرا من أنها سترد بحسم على الحادث.

حشود عسكرية تركية على الحدود السورية وتأهب إسرائيلي استعداداً لأسوأ الاحتمالات


طبقت تركيا, أمس, "تغيير قواعد الاشتباك" الذي أعلنه رئيس وزرائها رجب طيب أردوغان قبل يومين, بإرسالها حشوداً عسكرية وبطاريات صواريخ إلى الحدود مع سورية, في موازاة تأهب اسرائيلي على الجانب الآخر من الحدود "استعداداً لأسوأ الاحتمالات". (راجع ص 24 و25)
وذكرت وسائل الإعلام التركية أن القوات التي تقدمت نحو الحدود مكونة من قوافل من الشاحنات التي تنقل الدبابات, إلى جانب أنظمة الدفاع الجوي ورادارات ومعدات اتصال.
واوضحت أن قرابة 30 آلية عسكرية ترافقها شاحنة تقطر بطارية صواريخ تمركزت على الحدود مع سورية بعد وصولها من محافظة هاتاي, فيما اظهرت صور تلفزيونية مدرعة "ام 113" مجهزة بقاذفة صواريخ قادرة على إطلاق ثمانية صواريخ ارض - جو من طراز "ستينغر" تجرها آلية اخرى.
من جهته, ذكر مسؤول تركي أن انتشار القوات يعتبر بمثابة إقامة "ممر أمني" بحكم الأمر الواقع على الاراضي التركية, ويعد ترجمة لما أعلنه أردوغان الثلاثاء الماضي.
ويأتي هذا الانتشار اثر اسقاط الدفاعات الجوية السورية طائرة حربية تركية من طراز "اف-4 فانتوم" فوق شرق المتوسط الجمعة الماضي, في ما اعتبره أردوغان "اعتداء جبانا", معلناً "تغير قواعد الاشتباك" العسكري حيال سورية, مايعني أن "كل عنصر عسكري يشكل تهديداً أمنياً وافداً من سورية على الحدود التركية" سيعتبر هدفاً عسكرياً.
في موازاة ذلك, أعلن قائد الفرقة المدرعة رقم 36 في هضبة الجولان العميد في الجيش الاسرائيلي تامير هيمان أن القوات الإسرائيلية المرابطة على امتداد الحدود السورية تستعد لمواجهة أسوأ الاحتمالات, معرباً عن قلقه من أن يؤدي فقدان سيطرة النظام السوري على الأوضاع إلى "تسلل عناصر الجهاد العالمي إلى منطقة حوران الحدودية على غرار ما يحدث في شبه جزيرة سيناء" المصرية.
وأكد أن الجيش الإسرائيلي يقوم بتدعيم العائق البري على الحدود مع سورية وتعزيز التدابير الأمنية في المنطقة.
سياسياً, بددت روسيا, أمس, آمال التوصل الى اتفاق لحل الأزمة السورية في اجتماع جنيف غداً, بإصرارها على رفض أي حل مفروض من الخارج, وذلك غداة عرض موفد الامم المتحدة كوفي انان خطة تدعو الى تشكيل حكومة انتقالية في سورية تضم موالين للنظام ومعارضين.
وقال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف "ان روسيا لا يمكن ان تدعم ولن تدعم أي وصفة مفروضة من الخارج", مشيراً إلى أن الأمر يتعلق ب¯"تشجيع الحوار (بين السوريين) وليس اصدار احكام مسبقة على نتائجه".
وأكد أن مصير الرئيس بشار الاسد "يجب ان يقرره الشعب السوري في اطار حوار سوري", وانه "لا يجب ان يملي الفاعلون من الخارج وصفاتهم على السوريين بل يجب ان يمارسوا نفوذهم على كل الاطراف كي تضع حداً لأعمال العنف".
من جهتها, سارعت المعارضة السورية, ممثلة ب¯"المجلس الوطني", إلى إعلان رفض "أي حوار او شراكة" مع نظام الأسد, واي "خطة تجدد شرعية" هذا النظام, مشيرة إلى أنها تقبل التفاوض فقط "مع من لم تلوث ايديهم بدماء الشعب السوري من اجل ضمان انتقال سلمي للسلطة الى الشعب".
بدورها, انتقدت جماعة "الاخوان المسلمين" السوريين مبادرة أنان ووصفتها بأنها "عبثية", معتبرة ان اي "حكومة وحدة وطنية" ما هي إلا "انخراط في لعبة النظام".
على الأرض, استمر العنف على أشده حاصداً ما لايقل عن 91 قتيلاً, أمس, غداة مقتل 150 شخصاً, في موازاة تمدد رقعة الاشتباكات بين قوات النظام والمقاتلين المعارضين الى مناطق داخل العاصمة, التي وقع فيها انفجاران بمرآب القصر العدلي في منطقة المرجة.

المصدر

الأردن ينفي اعتقال عدد من ضباطه في سوريا


نفت السلطات الأردنية، الخميس، تدخل الأردن بالشأن السوري، وما تداولته بعض وسائل الإعلام السورية حول اعتقال ضباط أردنيين في سوريا.
وقال الناطق الرسمي باسم الحكومة الاردنية سميح المعايطة في تصريح لـCNNبالعربية، إن ما تداولته بعض وسائل الإعلام عن اعتقال ضباط وعناصر عسكرية أردنية في سوريا أخبار غير صحيحة ولا تستند إلى أي حقائق.
وكانت وسائل إعلام سورية اتهمت السلطات الاردنية "بتسعير الأزمة السورية"، كما اتهمتها بخطف طائرة ميغ 21 التي انشق طيارها الخميس الماضي متوجها الى الأراضي الأردنية طالبا اللجوء السياسي.
كما أكد المعايطة موقف الأردن الداعي إلى إيجاد حل سياسي للأزمة السورية، مشيرا إلى أن عمّان "تتحمل الكثير من الأعباء بسبب استضافته الأشقاء السوريين الذين وفدوا إلى الأردن خلال الأزمة."
وأضاف المعايطة بالقول: "الأردن لا يتدخل في الشأن الداخلي السوري والمعلومات التي تتحدث بخلاف ذلك مغلوطة ولا تستحق التعليق عليها."
وجدد دعوة الأردن إلى تضافر مختلف الجهود الإقليمية وجهود المجتمع الدولي من اجل وقف العنف وإراقة الدماء في سوريا.
وقالت وسائل إعلام سورية الخميس وفق مصادر لم تكشف عنها "القوات السورية أوقفت في حمص ضباطاً وعناصر أمنية أردنية، وضبطت نحو 200 بزة عسكرية تعود للجيش الأردني"، ملمحة المصادر إلى ما وصفته بـ"دور أمني أردني في تسعير الأزمة السورية، بدأت فصوله بخطف طائرة الميغ 21 وهبوطها في الأردن لإيهام الرأي العام بحصول انشقاق في سلاح الجو السوري".
وتم منح اللجوء السياسي للطيار المنشق حسن مرعي حمادة ولم يتم معرفة مصير الطائرة العسكرية إلى الآن.
ويتواجد نحو 620 عسكري سوري منشق في منطقة منشية العليان بحسب مصادر من المعارضة السورية، فيما أكدت السلطات الأردنية مرارا استقبالها نحو 120 ألف لاجيء سوري في البلاد منذ اندلاع الازمة في سوريا.

روسيا ستسلم المروحيات إلى سورية بعد صيانتها في الوقت المحدد

مروحية "مي-17"

أتمت روسيا صيانة الدفعة الأولى من ثلاث مروحيات من طراز "مي 25" سورية وستسلم إلى سورية في الوقت المحدد، حسب ما أفاد به اليوم مدير الهيئة الفيدرالية الروسية للتعاون العسكري التقني ألكسندر فومين.
وتجدر الإشارة إلى أن الاتفاق الروسي السوري حول صيانة هذه المروحيات كان قد عقد عام 2008.
وأضاف فومين أن سورية صديقة لروسيا وأن موسكو تفي بكافة تعهداتها والتزاماتها تجاه أصدقائها.

وزير داخلية البحرين: المواد المتفجرة المضبوطة مؤخرا تمثل عملا إرهابيا وتصعيدا نوعيا خطيرا يترتب عليه عواقب وخيمة

 


أعلن معالي الفريق الركن الشيخ راشد بن عبدالله ال خليفة وزير الداخلية ، عن اكتشاف معمل لخلط المواد المتفجرة وتخزين كميات كبيره من المواد الكيماوية ، على درجه عالية من الخطورة ، بسبب ما تحدثه من انفجار شديد ، وما توقعه من آثار تدميرية ، وما يتبع ذلك من عصف ولهب حارق.


وقال معاليه في تصريح اليوم الخميس انه "في إطار جهود وزارة الداخلية المتواصلة للحفاظ على الأمن والاستقرار والتصدي للمحاولات الإجرامية الآثمة لتعكير صفو الأمن وتهديد حياة المواطنين والمقيمين والأضرار بالممتلكات العامة والخاصة ، فقد تم بفضل من الله سبحانه اكتشاف معمل لخلط المواد المتفجرة وتخزين كميات كبيرة من المواد الكيماوية حيث دلت نتائج الاختبار الميداني أن هذه المواد على درجة عالية من الخطورة بسبب ما تحدثه من انفجار شديد وما توقعه من آثار تدميرية وما يتبع ذلك من عصف ولهب حارق".

واضاف ان "القيام بهذا الفعل الإرهابي يعد مخالفا للقانون وتصعيدا نوعيا خطيرا يترتب عليه عواقب وخيمة لان استخدام هذه المواد المتفجرة يعتبر تهديدا مباشرا يقصد به إلحاق الضرر بالأرواح والممتلكات وخلق حالة من الذعر والارتباك وترويع الآمنين، فمثل هذه الأعمال مدانة بكل المقاييس ومنافية للقيم الدينية والإنسانية والأخلاقية والأعراف والتقاليد".

واكد "من هنا يأتي تصميمنا على بذل أقصى الجهود من أجل حصر وتحليل المعلومات والأدلة للتعرف على هؤلاء الإرهابيين مرتكبي هذا الجرم الذين ستتم ملاحقتهم بلا هوادة وعلى مدار الساعة ولن يكون لهم مستقر أو مأمن ولن ينجو من العقاب الرادع وفق أحكام القانون، ونحن نرى أن الملاحقة القانونية وحدها غير كافية ، لأن موضوع محاربة الجريمة يجب أن يكون واجبا وطنيا يساهم به الجميع ليعلم إن من ينوي القيام بعمل إجرامي بأنه عمل مرفوض ومدان ومحارب من الناس الذين هم حماة الأمن في وطنهم، لأن من انتهجوا هذا النهج الإجرامي خانوا وطنهم وغدروا بأهله وباعوا دينهم وضمائرهم".

وقال وزير الداخلية "أننا اليوم ملزمون بالتعرف على تلك الثغرة في منظومتنا الأمنية الوطنية التي تسرب من خلالها هذا الفكر الإجرامي الخطير، وتحديدها للعمل على رأب الصدع ونشر ثقافة وطنية تجاه هذا التطرف الإجرامي الخطير وعلى دوافعه والمحرضين عليه والمنفذين له وما يترتب عليه من آثار سلبية على الأمن والاستقرار والنماء والتقدم، وكافة جهود التنمية الرامية إلى تحقيق الحياة الكريمة الآمنة".

ودعا وزير الداخلية المجتمع الى عدم الانجراف خلف من يتشبث باستمرار حالة الفوضى، ولا يريد أن يخرج من حالة التأزيم والتوتر، وقال "هذا تيار يقوده فكر متطرف لفرض آرائه الرجعية بالقوة وليس فكرا سياسيا ينتهج السلمية في التعبير عن المطالب بالوسائل التي يكفلها الدستور والقانون ويؤمن بالإصلاح ومشاركة الجميع في القرار الوطني" مشيرا الى ان أصحاب الكلمة في المجتمع من على منبر أو في صحافة أو في مجلس يعكسون ما يدور في البلد من حراك في كل مجال، ولكنهم يحملون مسؤولية وأمانة وطنية من خلال مساهمتهم في التأثير على الرأي العام.

واضاف الوزير قائلا "إذا أصبحت المنافسة في كلمة متطرفة قادت الجميع إلى المزيد من التطرف وإذا كانت الكلمة الصائبة ناصحة حتى وان كانت نقدا يخدم المصلحة العامة يستفيد منها الجميع ، واليوم يجب أن ندرك ان هناك من يجدون أنفسهم يعيشون ويتنفسون في بيئة التوتر والفوضى، من الذين أجرموا بحق أنفسهم وأهلهم ووطنهم وباعوا ضمائرهم".

واكد أن ملاحقة من يخطط لهذه الأعمال الإجرامية ويقوم بتخزين المواد المتفجرة لاستخدامها في تهديد الأرواح والممتلكات يجب أن لا تقتصر على الإجراءات القانونية، بل واجب على الناس محاربة هذه الفئة وتضييق الخناق عليها ومحاصرتها ومنعها من تنفيذ أعمالها المدمرة ومنهجها الإرهابي ومخططاتها الشيطانية.

ودعا وزير الداخلية الجميع الى "التصدي لهذا الفكر الإجرامي وتقصي أسبابه والعوامل التي أدت إلى بروزه كفكر دخيل طارئ على مجتمع البحرين المعروف بالتسامح ونبذ العنف والتطرف وعلى الأهالي أن يتحملوا مسؤولية مشاركة أطفالهم في أعمال الشغب والتخريب وان يراقبوا سلوكهم حتى لا يقعوا فريسة للمحرضين ودعاة التخريب والضلال، وقد يكون من الواجب الآن سن تشريع يحمل الآباء مسؤولية أفعال أبنائهم".

واكد وزير الداخلية انه أصبح من الضروري "أن يكون هنالك نظام لمراقبة صرف وتداول المواد التي تستخدم في عبوات التفجير بحيث لا تستخدم المواد الأولية في غير الأغراض التي وجدت لها، وتلك مسؤوليات الجهات المختصة سواء من الجمارك أو وزاره الصناعة والتجارة ووزارة الزراعة والشركات الصناعية وغيرها حيث أن هذه المواد يجري استخدامها بصورة غير قانونية ولغايات إجرامية تؤدي إلى القتل والحرق".

وشدد على ان تعاون الجميع مؤسسات وجماعات وأفراد للوقوف صفا واحدا في التصدي لهذه الأعمال الإرهابية ، واجب وطني وأمانة ومسؤولية "لان الأمن من مسؤولية الجميع ولمصلحة الجميع ، فالشعور بالمسؤولية الوطنية هو الداعم للجهود الأمنية في الحفاظ على الأمن والاستقرار الذي هو عماد الحياة ومظلة النهوض والمرتكز الأساسي للحياة الكريمة المستقرة".

وأشاد الوزير برجال الأمن وقال انهم "يستحقون الشكر والتقدير لأنهم خاطروا بأرواحهم لدرء الخطر الذي لو حدث لا قدر الله ستكون أضراره وخيمة ونتائجه بالغه الخطورة".

المصدر